صحة

متلازمة التحذلق اللغوي || تعرف عليها أكثر

في كثير من الأحيان نرتكب بعض الأخطاء الإملائية عند إرسال الرسائل، منها ما يكون بسبب السرعة في الكتابة أو بسبب لوحة المفاتيح أو عدم معرفتنا بطريقة الكتابة الدقيقة للكلمة،

ولكن إذا وقع هذا الأمر مع شخص مهووس بتصحيح الأخطاء الإملائية، سيكون مزعجاً بعض الشيء.

فهناك من يصحح هذه الأخطاء في مرات قليلة ويكون من هذا التصحيح فائدة وهذا الشخص الطبيعي، ولكن هناك من يقوم بتصحيح كل الأخطاء تقريبا حتى لو كانت واضحة أو بسبب السرعة في الكتابة لا أكثر.

بينت الدراسات أن هؤلاء الأشخاص لديهم اضطراب نفسي وهو متلازمة التحذلق اللغوي، التي ستتعرفون عليها أكثر على

موقعنا Talk Over.

متلازمة التحذلق اللغوي
متلازمة التحذلق اللغوي

ما هي متلازمة التحذلق اللغوي

هي اضطراب نفسي يشعر فيه المصاب برغبة دائمة في تصحيح الأخطاء النحوية والإملائية للأشخاص الآخرين،

ويعتبر من أنواع اضطرابات الوسواس القهري.

واتفق العلماء على تسمية هذا الاضطراب ب grammatical pedantry syndrome (متلازمة التحذلق اللغوي).

الدراسات والتجارب

أجرى باحثون من جامعة ميشيغان الأمريكية دراسة على 80 شخص لمعرفة الشيء المشترك عند الأشخاص الذين يقومون بتصحيح الأخطاء النحوية والإملائية دائماً،

والنتيجة التي توصلت إليها هذه الدراسة أن الأشخاص الذين يميلون إلى تصحيح الأخطاء بشكل دائم وينزعجون من رؤيتها يغلب عليهم الانطواء،

حيث أرسل القائمون على الدراسة رسالة مليئة بالأخطاء على البريد الشخصي للمشاركين بالدراسة،

وعقب تسلم الردود المتعلقة بالأخطاء، حاول الباحثون استكشاف شخصيات المشاركين من خلال بعض الأسئلة، فتبين لهم أنهم إنطوائيين أكثر من غيرهم.

وفي السياق نفسه، قال دنيس براون، أستاذ اللغة الإنجليزية واللغويات في جامعة إلينوي الأمريكية،

عادة تصحيح الأخطاء النحوية والإملائية ليست مزعجة فقط بل تعد اضطراباً نفسياً،

وأضاف بروان، أن هذا الاضطراب النفسي هو أحد أنواع الوسواس القهري.

اقرأ أيضاً: فرقعة الأصابع…هل هي ضارة أم لا؟

لا يمكن عد كل شخص يقوم بتصحيح الأخطاء الإملائية بأنه مريض نفسي وأن لديه (متلازمة التحذلق اللغوي)،

فتصحيح الأخطاء في الوقت المناسب يكون مفيداً جداً ولكن التصحيح المتكرر على كل الأخطاء شيء مزعج ومرض نفسي

ويتم تسمية هؤلاء الأشخاص بالمتحذلقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى